رئيس مجلس الادارةمنى يحياوي
رئيس التحريرمنتهى بطرس
أخر الاخبار

نم نوما هادئا…بقلم الشاعر/رضوان العصيوي

  • ثقافة
  • 30 أبريل 2018
  • 117 مشاهدة

———–بقلم — الأديب والشاعر رضوان العصيوي ———– ————————————————————————–نم نوما هادئا،ولا تستيقظ من سباتك الحزين ،المتجرع الحرمان والمعانات،فلعلك باخع نفسك ،إن استيقظت فيكون بها انتفاضك وبذلك يقول عنك مجرم ارهابي،وستساق كالقطيع إلى ماوراء الشمس،لتصبح في خبر لم يكن،إما إن ترجع من رقودك في صمت رهيب يذيب الموت ويكسر الصخر ،بذلك يقال عنك مجنون،،فاسرح في حلمك الجميل تصنع فيه عالم مزخرف بالزهور ومشيد بجدار السعادة ،وحقق مبتغايا الأنا بعدما عجزت عن نسجه في كآبة واقع أتى من عدم،رفرف بخيالك وابدع أجمل ما حكبه فكرك وشد وثاق جناحيك وحلق كالطائر يرسم آمال في السماء،فلا تنسى ولا تتناسى أن تلونها بالألوان الزرقاء وتستئصل تلك غيوم السوداء،التي استفحالت من قطيع طرد الإنسانية من انسانيته وأشعل بداخلها النيران ،حتى انسلت منه الرحمة وارتدى رداء الوحش،وسار يخطو في خطاء ولا يطرق رأسه ولا يطأطئه أرضا،إنما يتعالى على نفسه من فراغ يسكن ذاته المسكينة التي ترتوي من نيران الجهل ،وكأنه يريد أن يخرق الأرض ،أو يبلغ الجبال طولا،،فلا تحزن عليهم ودعهم يفرحون بما أتاهم،،ويسبحون في جهل ويغوصون في قاع الغباء،تستلزمهم في رحلهم وترحالهم ،هم شاؤوا ،أن يضعوا أنفسهم في قارورة ويغلقون عليهم ليعيشوا بداخلها في موت وضياع،ذلك هو أرقى ما وصلت إليه عقولهم ووهن تفكيرهم ،،وينظرون من داخل كهفهم فيختبئون من ذلك النور الساطع الذي يرنو إليهم ليهيج ذلك احساس الضائع ،بأن نور الحياة وصفاء السماء ومطر الشتاء وبساط الأرض وعلو الجبال وبريق الأمال ،يملأ الحياة في فضاء لاتنهيه نهاية وهو واقع أمام أعيونهم يسطع خارج يناديهم وهم متقعرون في جهل كفهم متشدقون -متفيهقون،وظنوا أن لا حياة إلا التي هم فيها راقدون ،،فلم إذن-تريد العيش في عالم الأموات..!! وانت تنير نورا في عالم الحياة !

Facebook Comments

  •  
    358
    Shares
  • 358
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

شارك برأيك وأضف تعليق

2018 ©
%d مدونون معجبون بهذه: